كيف تنشئ متجر الكتروني احترافي بالخطوات ؟ أصبحت التجارة الإلكترونية واحدة من أهم وأفضل الطرق الاستثمارية، التي أثبتت فعالية كبيرة في تحقيق نسبة عالية من الأرباح بشكل سريع وبسيط، دون الحاجة لتوافر مقومات مُعقدة يصعب توفيرها، وسوف نستعرض في هذا المقال عبر موقع محمود أكاديمي كيف تنشئ متجر الكتروني احترافي بالخطوات وطرق استقبال المدفوعات بعد إتمام عمليات البيع.

...ستجد في هذا الموضوع

ما هو المتجر الإلكتروني -

كيف تنشئ متجر الكتروني احترافي بالخطوات -

اختيار مزود خدمة مناسب لإنشاء المتجر الإلكتروني -

 اختيار اسم نطاق “دومين” مناسب للمتجر الإلكتروني -

 اختيار الشكل المناسب للمتجر الإلكتروني -

 امتلاك عنوان بريد إلكتروني خاص بالمتجر -

 إدراج المنتجات والصور وتحديد الأسعار والبيانات الأولية للمتجر -

 إعداد وسائل متنوعة من الدفع الإلكتروني -

 اختيار شركات الشحن المناسبة - 

 التسويق للمتجر الإلكتروني -

 تحليل الحركة على المتجر الإلكتروني -

كيفية استقبال المدفوعات من المتجر الإلكتروني -

وسائل الدفع المتاحة في العالم العربي لاستقبال الأموال -

 الاستقبال عبر الباي بال -

 الاستقبال عبر بطاقات الفيزا أو الماستركارد -

 استقبال الأموال عن طريق وسيط -

 الاستقبال بواسطة بنوك إلكترونية -

ما هو المتجر الإلكتروني 

عبارة عن موقع أو منصة إلكترونية تعمل بمثابة سوق تجاري كبير، يُعرض به العديد من المنتجات التي يحتاج إليها المتسوقين.

فالمتاجر الإلكترونية عبارة عن كتالوجات منتجات، تحتوي على مجموعة كبيرة ومتنوعة من المنتجات التي تحمل تصنيفات مختلفة.

يُمكن لأي شخص الاختيار من بينها والحصول على احتياجاته، والاطلاع على مواصفاتها ومميزاتها قبل تأكيد الطلب عليها، ومن ثم يتم وصول المنتج للعميل حتى باب المنزل دون أي مشقة.

والجدير بالذكر أن زيادة عدد المتاجر الإلكترونية في كافة أنحاء العالم، أكبر دليل على انتشار فكرة التسويق الإلكتروني ونجاحها بصورة كبيرة.

كيف تنشئ متجر الكتروني احترافي بالخطوات

هناك مجموعة من الخطوات الهامة الواجب اتباعها عند الشروع في إنشاء متجر إلكتروني احترافي، بهدف الترويج لبعض المنتجات وتتمثل هذه الخطوات في الآتي:

 اختيار مزود خدمة مناسب لإنشاء المتجر الإلكتروني

تعد هذه الخطوة أولى خطوات البدء في مجال التجارة الإلكترونية، فاختيار مزود خدمة مناسب يُمكن المسوق من إنشاء متجر إلكتروني بشكل احترافي، وسعر مناسب لكي يتمكن من عرض المنتجات أياً كان نوعها أو تصنيفها بشكل جذاب وتنافسي.

والجدير بالذكر أنه يوجد العديد من مزودي خدمات إنشاء المتاجر الإلكترونية، يأتي على رأسهم منصة التجارة الإلكترونية “اكسباند كارت” فهى المنصة الأفضل والأشهر في الوطن العربي والشرق الأوسط.

 اختيار اسم نطاق “دومين” مناسب للمتجر الإلكتروني

بعد الانتهاء من البحث عن مزود خدمة مناسب لإنشاء المتجر الإلكتروني والاستقرار عليه.

تأتي خطوة اختيار اسم نطاق يحمل اسم المتجر، فاسم النطاق عبارة عن عنوان الويب الخاص الذي يحمل النشاط الإلكتروني للمتجر، أو موقع الويب العادي.

والجدير بالذكر أنه يمكن شراء اسم النطاق من شركات مُتخصصة في بيع النطاقات على شبكة الإنترنت ومحركات البحث مثل شركة جودادي، أو من خلال شراء اسم النطاق من مزود الخدمة التي تم التعاقد معه من أجل إنشاء المتجر الإلكتروني في الخطوة السابقة.

وهناك مجموعة من النصائح الواجب مراعاتها عند اختيار اسم النطاق، وهي كالآتي:

أن يحمل اسم النطاق اسم المتجر الإلكتروني.

أن يكون سهل الكتابة والتذكر، حتى يتمكن الأشخاص من الوصول إلى المتجر بأسرع وقت.

 اختيار الشكل المناسب للمتجر الإلكتروني

في هذه الخطوة يتم اختيار القالب، أو الشكل المناسب للمتجر الإلكتروني من بين القوالب والأشكال التي يوفرها مزودي خدمات المتاجر الإلكترونية، ومواقع الويب المختلفة.

ومن الضروري عند اختيار شكل المتجر، أن يتم اختيار قالب جذاب وبسيط يمتاز بسهولة الاستخدام، حتى يتمكن العملاء من التعامل مع المتجر بسهولة.

 امتلاك عنوان بريد إلكتروني خاص بالمتجر

تعد هذه الخطوة واحدة من أهم وأبرز الخطوات اللازمة لإنشاء المتجر الإلكتروني، فإن وجود عنوان بريد إلكتروني خاص بالمتجر يسهل تواصل العملاء مع المتجر بشكل فعال، كما يضفي على المتجر مزيد من الاحترافية.

 

 إدراج المنتجات والصور وتحديد الأسعار والبيانات الأولية للمتجر

بمجرد الإنتهاء من إعداد المتجر الإلكتروني، يتوجب على المسوق القيام بإدراج كافة البيانات والمعلومات التي تتعلق بالمتجر وما يشتمل عليه من منتجات.

من الضروري أن تتضمن هذه المعلومات اسماء المنتجات، وصور المنتج ووصفه وكذلك أسعار المنتجات المختلفة المعروضة على المتجر.

 إعداد وسائل متنوعة من الدفع الإلكتروني

إن توفير مجموعة متميزة من طرق الدفع الإلكتروني التي تقبل الدفع دولياً، واحدة من أهم الخطوات التي يجب على صاحب المتجر الاهتمام بها والتركيز عليها.

اختيار شركات الشحن المناسبة

يتوجب على التاجر اختيار شركات للشحن بعناية فائقة، لضمان الاحترافية والالتزام بالمواعيد والحفاظ على المنتج حتى وصوله إلى منزل العملاء.

 التسويق للمتجر الإلكتروني

يعد التسويق أحد أهم العوامل التي يتوقف عليها نجاح المتجر الإلكتروني، فهو يساهم بشكل كبير في انتشار المتجر وما يقدمه من منتجات وخدمات بين العديد من الأفراد، وبالتالي زيادة نسبة المبيعات والأرباح وتحقيق أهداف المتجر بشكل فعال.

 تحليل الحركة على المتجر الإلكتروني

يتمثل تحليل الحركة على المتجر في التعرف على طبيعة الزوار، وكيف توصلوا إلى المتجر والمنتجات التي تلبي احتياجاتهم، وهذا الأمر يساعد في تحسين أداء المتجر وتوفير تجربة تسوق ممتعة، ومفيدة لكل عملاء المتجر.

كيفية استقبال المدفوعات من المتجر الإلكتروني

هناك مجموعة من الخطوات التي يتمكن التاجر من خلالها استقبال المدفوعات، وتتمثل هذه الخطوات في الآتي:

يقوم العميل باختيار وسيلة الدفع المناسبة له من الطرق المتاحة بالمتجر، ومن ثم يتم الضغط على زر pay now.

يقوم وسيط الدفع بإرسال المعلومات للشركة الصادرة للبطاقة، من أجل التحقق والتأكد من صحتها.

تقوم الشركة الصادرة للبطاقة بالرد على الوسيط بصحة أو خطأ المعلومات.

بعد التأكد من صحة البطاقة يقوم وسيط الدفع بإرسال المعلومات للتاجر، فتتم بذلك عملية الدفع كاملة في وقت قصير للغاية وبطريقة آمنة جداً.

 

0 CommentsClose Comments

Leave a comment

Newsletter Subscribe

Get the Latest Posts & Articles in Your Email

We Promise Not to Send Spam:)